‫الرئيسية‬ صحة فحص الخصيتين.. طريقة لاكتشاف القيلة المنوية

فحص الخصيتين.. طريقة لاكتشاف القيلة المنوية

على الرغم من أنه ليس هناك من سبيل للوقاية من القيلة المنوية، إلا أنه من الأهمية بمكان لك أن تجري فحوصات ذاتية لكيس الصفن بشكل شهري على الأقل لاكتشاف أي تغييرات، مثل وجود كتل، في كيس الصفن. ويجب فحص أي تكتل جديد بشكل مناسب، ويمكن للطبيب توجيهك بشأن كيفية إجراء الفحص الذاتي للخصيتين، الذي يمكن أن يحسن من فرص اكتشاف كتلة ما.

كيفية فحص الخصيتين
من الأوقات الجيدة لفحص الخصيتين أثناء أو بعد الاستحمام بماء دافئ، حيث تعمل الحرارة المنبعثة من المياه على إرخاء كيس الصفن، مما يسهل عليك اكتشاف أي شيء غير عادي. ثم اتبع بعد ذلك الخطوات التالية:
– قف أمام مرآة.. ابحث عن أي ورم في جلد كيس الصفن.
– افحص كل خصية بكلتا يديك.. ضع إصبعي السبابة والوسطى تحت الخصية، وضع إصبعي الإبهام عليها من أعلى.
– أدر الخصية برفق بين الإبهام والأصابع.. وتذكر أن الخصيتين عادة ما تكونان ناعمتين وبيضاويتين في الشكل ومتماسكتين قليلاً، ومن الطبيعي أن تكون إحدى الخصيتين أكبر قليلاً من الأخرى. كذلك، الحبل الصادر من الجزء الأعلى من الخصية (البربخ) هو جزء طبيعي من كيس الصفن.

وبإجراء هذا الفحص بانتظام، سوف تصبح أكثر دراية بالخصيتين وبأي تغييرات تطرأ قد تكون مصدرًا للقلق، وإذا اكتشفت وجود نتوء، فاتصل بالطبيب في أقرب وقت ممكن. ويُعتبر الفحص الذاتي بانتظام من العادات الصحية المهمة، ولكنه لا يكون بديلاً لفحص الطبيب.